الصحة

فوائد بيكربونات الصوديوم للمناطق الحساسه

هل تعلمين فوائد بيكربونات الصوديوم للمناطق الحساسه؟ هل سمعت من قبل بغسول وحمام بيكربونات الصوديوم للمناطق الحساسة؟ يوجد الحل الأمثل لمن يعاني من اسمرار أماكن الأنوثة لديه، وذلك بالتعرف أولا على فوائد بيكربونات الصوديوم قبل تطبيقها، أهم التفاصيل تجدونها في السطور التالية.

هاد الفقرة ديال الفوائد هي اللي باقا

فوائد استخدام حمام وغسول بيكربونات الصوديوم للمنطقة الحساسة

يشتركُ حمام وغسول بيكربونات الصوديوم للمنطقة الحساسة باحتوائه على بيكربونات الصوديوم كمادّة فعّالة رئيسة والتي تمتاز بخصائصها القاعدية والتي تعمل على معادلة حموضة المهبل (PH)، إضافة إلى أن لكلاهما ذات دواعي الاستخدام، حيث ينصح باستخدام حمام وغسول بيكربونات الصوديوم للمنطقة الحساسة في الحالات الآتية:

1. زيادة فُرص الإنجاب

بيّنت إحدى الدراسات أن استخدام غسول بيكربونات الصوديوم لفترة طويلةٍ نسبيًا تُقاس بالأشهر يُسهم في زيادة فرص الإنجاب.

حيث أن الغسول يعمل على التقليل من لزوجة المهبّل مساعدًا في ذلك الحيوانات المنوية للتغلغل داخل الرحم.

2. علاج الالتهابات الفطرية

يُسهم حمام وغسول بيكربونات الصوديوم للمنطقة الحساسة في علاج الالتهابات الفطرية المهبلية (Yeast infection) لوحده أو جنبًا إلى جنب مع الأدوية، حيث أن 93% من السيدات يتماثلون للشفاء بعد استخدام الغسول.

3. علاج انحلال خلايا المهبل

يعادل غسول بيكربونات الصوديوم حموضة المهبل مما يُسهم في تقليل نمو البكيتريا العصية اللبنية (Lactobaciili) المسببة لمرض انحلال خلايا المهبل (Cytolytic vaginosis).

4. التخفيف من حكّة المهبل

يعد كلّ من حمام وغسول بيكربونات الصوديوم من الطرق التقليدية المشهورة والفعّالة في التخفيف من الحكّة المهبلية، والتي تكون بسبب الجفاف الحاد في المنطقة الحساسة أو بسبب عدوى الهيربس (Herpes).

5. علاج التهاب المسالك البولية

يُسهم حمام بيكربونات الصوديوم في التقليل من الألم والشعور بعدم الراحة للمنطقة الحساسة المرافق لالتهابات المسالك البولية، ويجدر الذكر أنه بالرغم من أن هذه الآلام تكون بسبب زيادة حموضة البول إلّا أن بيكربونات الصوديوم لا تُعادل حموضة البول، وإنما نحتاج لتناول الأدوية بعد استشارة الطبيب في معظم الحالات.

6. التخفيف من أعراض الإمساك والبواسير

يخفف حمام وغسول بيكربونات الصوديوم من حكّة الشرج المصاحبة للبواسير (Hemorrhoids) والإمساك، كما أنه يعمل على تقليل الألم في المنطقة الحساسة في هذه الحالات.

7. علاج الأكزيما

تشكو بعض السيدات من أكزيما المناطق الحساسة، وتبيّن أن لهذا الحمام الأثر الجيّد للتخفيف منها مع ضرورة الترطيب الجيّد بعده كجزء أساسي في العلاج.

8. الوقاية من الأمراض

يمكن استخدام حمام وغسول بيكربونات الصوديوم للمنطقة الحساسة في الوضع الطبيعي وحتى دون وجود مشكلات صحيّة، وذلك لأجل تطهير ووقاية المنطقة من الأمراض والالتهابات.

طريقة استخدام حمام وغسول بيكربونات الصوديوم

يختلف الحمام والغسول في كيفية التحضير والاستخدام، إليكم استخدام كلّ واحدٍ على حدا:

طريقة استخدام غسول بيكربونات الصوديوم 

يمكن شراء غسول بيكربونات الصوديوم لفائدة المنطقة الحساسة جاهز بشكله النهائي مباشرة من الصيدلية أو يمكنك صنعه في المنزل، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  1. إحضار حوالي 30 – 40 جرام من بيكربونات الصوديوم.
  2. أذيبي بيكربونات الصوديوم بواسطة لتر من الماء الفاتر، ثم قومي بخلطهما معا بشكل جيد.
  3. اشطفي المنطقة الحساسة بالخليط لمرة واحدة في اليوم لفترة لا تقل عن 14 يوم (أسبوعين).
  4. اغسلي المنطقة بالماء من أجل إزالة  البواقي من الغسول.
  5. جففي المنطقة الحسّاسة بشكل جيد بواسطة قطعة من القماش القطنيّ النقي.

طريقة استخدام حمام بيكربونات الصوديوم 

من أجل الاستفادة من فوائد حمام بيكربونات الصوديوم يجب اتباع الخطوات الآتية:

  1. أحضري كمية ما بين ( ربع كوب كحد أدنى – 2 أكواب كحد أقصى ) من البيكربونات السائلة.
  2. املئي حوض الاستحمام بماء فاتر، وأضيفي إليه بيكربونات الصوديوم.
  3. حرّكي الماء بشكل جيد للحصول على مزيج متجانس.
  4. اجلسي في حوض الاستحمام لحوالي 40 دقيقة.
  5. اغسلي جسمك والمنطقة الحساسة جيدا بالماء النظيف.
  6. احرصي على التجفيف بشكلٍ جيّد، مع استخدام المرطبات أوالزيوت بهدف منح ترطيب للبشرة.

محاذير حول غسول وحمام بيكربونات الصوديوم للمنطقة الحساسة

فيما يخص غسول بيكربونات الصوديوم فهو أكثر آمان لجل الحالات، بينما حمام بيكربونات الصوديوم فهناك القليل من المحاذير حول استعماله، حيث يوصى بعد استعماله في الحالات التالية:

  • مرضى ارتفاع ضغط الدم.
  • الحوامل والمرضعات.
  • مرضى السكري.
  • الأشخاص المعرضين للإغماء .
  • الأشخاص الذين يتناولون الكحول أو من يكون تحت تأثير بعض الأنواع من الأدوية.

هل إستخدام بيكربونات الصوديوم مفيد لإزالة الإسوداد في المناطق الحساسة

يمكن استعمال بيكربونات الصوديوم ولكن بحرص وحذر شديد، لأن بيكربونات الصوديوم تعد من المواد الكيميائية، ويمكن أن تسبب حساسية للجلد أو احمرار أو حروق بسيطة، ويطلق عليها أيضاً بيكربونات الصودا، فهي تلعب دورا جيدا في تفتيح الجسم والمناطق الداكنة الموجودة عليه، وإذا لم يحصل تحسس منها عند استخدامها على جسمك، عندئذ يمكن استعمالها بانتظام كنظام عناية أسبوعي، وسوف تحصلين على نتائج أفضل.

طريقة مقترحة لإستعمال بيكربونات الصوديوم لتفتيح لون الجسم:

الاستحمام بالماء الدافئ، وقبل البدء في تجفيف الجسم، يوضع القليل من بيكربونات الصوديوم داخل كوب من الماء الدافئ، ثم توضع على منشفة بيضاء، بعد ذلك افركي الجسم بتلك المنشفة، تحديدا الأماكن الداكنة، مثل: الركبة وما بين الفخذين والكوع والإبط والأماكن الحساسة، ثم اغسلي جسمك بالماء الدافئ ثم بالماء البارد، بعد ذلك جففي جسمك جيداً بواسطة فوطة جافة، على أن يتم دهنه بواسطة زيت اللوز مع التدليك بالحركات الدائرية وارتداء الملابس القطنية.

عند الاستمرار الأسبوعي في تطبيق هذه الطريقة (مرة خلال الأسبوع) سوف يتوحد لون الجسم.

وصفات لاستخدام بيكربونات الصوديوم للمنطقة الحساسة

يمكن استعمال بيكربونات الصوديوم في وصفات متنوعة وبأقنعة متنوعة لفائدة المنطقة الحساسة وللجسم كذلك، يمكنكم متابعة هذه الوصفات والماسكات في السطور الاتية:

غسول للجسم

  • يمكنك صنع محلول من بيكربونات الصوديوم بخلطها بالماء الدافئ، ثم غسل الجسم به باستعمال قطعة ناعمة من القماش، وبعدها يتم فرك مناطق جسمك التي تعاني من الاسمرار سواء كانت المنطقة الحساسة أو غيرها.
  • ويمكنك فرك منطقة ما بين الفخذين كذلك.
  • يمكنك دهن المنطقة الحساسة بعد استخدام بيكربونات الصوديوم بزيت مرطب برائحة اللوز الحلو أو اللافندر.
  • يمكن استعمال هذه الوصفة مرة في اليوم، وسوف تجدي الفرق بعد مرور شهر، مع الانتظام في تطبيق هذا الأمر سوف تجدينَ في كل مرة نتيجة أفضل حتى تصلي للنتيجة المرضية والمرغوب فيها.

ماسك الليمون وبيكروبونات الصوديوم

  • يمكنك تخفيف بيكربونات الصوديوم بماء دافئ.
  • قومي بتحضير عصير ليمون، والحرص على عصره بشكل جيد.
  • قومي بخلط المكونات معا حتى تصبح ممزوجة جيدا.
  • ضعيها على المناطق الحساسة التي يوجد فيها الاسمرار، افركيها بواسطة قطعة قماش قطنية لمدة زمنية تتعدى ربع ساعة.
  • قومي باستخدام الوصفة لثلاثة مرات في الأسبوع، وسوف تلاحظي الفرق.

وصفات أخرى ومكونات مفيدة يمكن خلطها بمادة بيكربونات الصوديوم

  • يمكنك خلط بيكربونات الصوديوم مع زيت الزيتون للرفع من الترطيب وتحقيق سرعة النتائج.
  • يمكنك أيضا إضافة ماء ورد، وتدليك المنطقة لحوالي 20 دقيقة.
  • يمكنك تخفيف بيكربونات الصوديوم بواسطة ماء الورد عوض الماء العادي، ولكن في البداية يجب تجربته للتأكد من عدم وجود حساسية تجاه أي منتج منهما.
  • يمكنك أيضا إضافة كمية قليلة من الملح أو السكر إلى الماء الساخن الذي تم خلطه ببيكربونات الصوديوم، ثم تدليك المنطقة بشكل جيد، وسوف تلاحظي نتيجة رائعة.
  • توجد وصفة أخرى وهي إضافة بودرة الأطفال وزيت جونسون إلى بيكربونات الصوديوم وتخفيفها بقليل من الماء، ومزجهم، ثم دهن المنطقة به، وسوف تلاحظي النعومة والترطيب والبياض الناصع.

نصائح للوقاية من اسمرار المنطقة الحساسة

الحفاظ على بياض المنطقة الحساسة يعتبر من الأمور الضرورية المهمة أكثر من العلاج، فجميع السيدات تعلم أن اسمرار المناطق الحساسة لا يأتي في رمشة عين بين ليلة وضحاها، وإنما يأتي نتيجة قضاء فترة طويلة قد تصل لسنوات من الإهمال، ويأتي كذلك نتيجة الاستخدام الخاطئ لمنتجات ومستحضرات التجميل الصناعية، إلى جانب العادات اليومية الخاطئة التي نقوم بها.

كذلك من المهم الاهتمام بالمناطق الحساسة تحديدا للسيدات المتزوجات لكي تشعر المرأة بالرضا عن نفسها وبالرضا عن أنوثتها؛ لذلك ينبغي إلى جانب استخدامك بيكربونات الصوديوم ضمن نظام العناية الأسبوعي أن تلتزمي باتباع الطرق الوقائية التالية:

  • ضرورة ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن مائة في المائة.
  • تجنب ارتداء ملابس مصنوعة من الألياف الصناعية.
  • عدم استعمال مستحضرات التجميل والكريمات الصناعية، وإن حدث استخدامك لها، لا تطيلي المدة، ولا يجب الاعتياد على استخدام مستحضر تجميلي للشعر أو الجسم لفترات طويلة، لأنه سوف يكون ضار، فكما يقال” الشيء إذا زاد عن حده، انقلب إلى ضده”.
  • ينبغي عمل روتين عناية أسبوعي أو يومي بحسب طبيعة جسمك، فإذا كنتِ من الفئة التي تعرق باستمرار، ينبغي تكثيف وتعزيز نظام العناية بالمنطقة الحساسة؛ كأن يصبح أحيانا مرتين في اليوم.
  • ضرورة استعمال محلول دش مهبلي بصفة مستمرة.
  • التخلص من الأمراض المهبلية والعمل على علاجها واستشارة طبيبك حول استعمال بيكربونات الصوديوم، وهل سيكون استخدامها آمن لكِ أم لا.
  • تخفيف الملابس، مع ارتداء الملابس القطنية.
  • تجنب التعري التام بصفة مستمرة؛ لأن هذا الأمر سيجعل بشرتك معرضة للأتربة والأسطح الملوثة الغير نظيفة والعوامل الخارجية، وبالتالي سوف تؤثر سلبًا على البشرة.
  • استعمال السويت أو وسيلة طبية أخرى في عملية إزالة الشعر من الأماكن الحساسة، مع إزالة الشعر في الاتجاه المعاكس لنموه لكي يزال بسرعة، ولتجنب الاحتكاك الكثير الذي يسبب الاسمرار.
  • يمكن استعمال الوصفات في تبييض منطقة تحت الثديين.
  • عند استعمال أي وصفة تفتيح، يجب غسلها في الأول بالماء الساخن وبعد ذلك غسلها بالماء الفاتر أو البارد.
  • الاعتياد على تجفيف الجسم، خصوصا المناطق الحساسة.

في الختام، بعد التطرق إلى فوائد بيكربونات الصوديوم للمناطق الحساسه، جدير بالذكر أن تتأكدي من سلامة المنتج الذي سوف تشترينه، ويستحسن استخدام بيكربونات الصوديوم الطبية، وقبل استخدام المنتج يجب وضعه على البشرة بشكل منفرد لتتأكدي من عدم وجود حساسية تجاهه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى